باشر فرع الديوان الوطني للتطهير بمنوبة اشغال جهر وتنظيف وادي قريانة على مسافة 3,5 كلم، بعد رصد اعتمادات ب90 الف دينار للغرض، وانطلقت العملية برفع الاوحال والاتربة من وسط الوادي، وايضا النباتات المحيطة به في تدخل سنوي ضروري، ستعقبه عملية المداواة، وفق المدير الجهوي لفرع الديوان الوطني للتطهير رياض الحجري.
      كما تدخلت بلدية منوبة، نهاية الاسبوع بالمداواة الكيميائية والتضبيب الحراري لمجرى الوادي، بعد مداوة اولى بداية السنة والتدخل بجهره على مستوى مرجع نظرها، وفق تاكيد كاتب عام البلدية فتجي درواز ل”وات” والذي بين ان وضع الوادي يتطلب مزيدا من الامكانيات التى تتجاوز قدرات البلدية، وان اسباب التلوث باتت مسؤولية عدد من البلديات والمصالح ذات العلاقة، ووفق قوله.
      واعتبر انه رغم تنوع التدخلات بالبلديات التي يعبرها مسار الوادي، وعمليلا التطهير وادارة المياه العمرانية، تظل نجاعتها محدودة، في غياب حل جذري يوقف نزيف المياه الملوثة، واجراءات ردعية في الغرض، حيث يعتبر التلوث البيئي بالوادي، الذي من المفترض انه مجري مياه امطار، متفاقما في العشرية الاخيرة.
      وارجع المسؤولون ببلديات دوار وهيشر ووادي الليل ومنوبة الامر اساسا الى تصريف المياه المستعملة و مياه التطهير والمياه الصناعية، في مجاري الوادي وهو امر اكده مدير فرع التطهير رياض الحجري بالاشارة الى تسبب الربط العشوائي بالوادي بالاحياء الفوضوية في هذه الحالة وذلك رغم التدخل بين سنتي 2021 و2022 بربط احياء القربي 1 و2 وارض سمحة بدوار هيشر بكلفة تناهز ال750 الف دينار.
    ومن وادي الدباغ اين تسكب احياء فوضوية مياهها المستعملة مباشرة في الوادي، الى مسار وادي الرومي القادم من منطقة البساتين بالمنيهلة وحي بوالكباش، تلتقي المياه الملوثة بحوض تجميع مياه الامطار “المشتل” بحي خالد بن الوليد فحوض “القباعة” المحاذي للحي السكني “القباعة” وحي “بنصر”، ثم تنسكب في وادي “قريانة” العابر لوسط مدينة منوبة..
      ويزيد من حدة الوضع عدم القيام باعمال صيانة دورية لشبكة التطهير بالمبيتات الجامعية بالمركب الجامعي بمنوبة، ويقع سكب مياه التطهير وملوثات حي بن نصر المحاذي للمركبّ، لتلتقي المياه الملوثة على مستوى المعهد الثانوي بمنوبة وتسيل في مسار وادي قريانة..
      وتبعا لذلك تزداد الروائح الكريهة على طول مسار الوادي واحواض تجميع المياه وسط اجماع من اهالي حي البرتقال بمنوبة على ملاحظتهم ارتفاع مستوى السيلان في المساء، وبقوة تدفق عالية، تثير الجدل حول مأتى تلك الكميات، التي تسيل مرفوقة بروائح كريهة جدا، تجبرهم على غلق النوافذ
   امر فسره بعض الناشطين في الشان البيئي بدوار هيشر بفيضان مياه محطة الضخ التابعة لديوان التطهير بحي الشباب ليلا، وهو مانفاه ممثل ديوان التطهير فيما اكدته مصالح الوكالة الوطنية لحماية المحيط بتسجيلها مخالفات بيئية في السنوات الاخيرة، في حق احد مستغلي المحطة وفي حق ديوان التطهير ايضا، فضلا عن مؤسسات صناعية تبيّن سكبها مياهها في مسار الوادي.
 وامام تواصل التلوث، جدّد اجوار الوادي دعواهم الى حل معضلة سيلان مياه التطهير الاسنة، بالوسط الطبيعي التي تنطلق من دوار هيشر لتنتهي في وادي قريانة، وتكاتف جهود جميع الاطراف من اجل ايجاد حلول موحدة بات مؤكدا عجز كل بلدية لوحدها او اي ادارة عن مواجهتها