في إطار مكافحة التهريب بكامل التراب الوطني، تمكنت دوريتان تابعتان لفرقة الحرس الديواني بالفحص إثر عمل استعلامي ونصب كمين بجهة الفحص من حجز كمية من السجائر المهربة قدرت بما يناهز 20 ألف علبة محملة على متن سيارتين ذات ترقيم تونسي.

وبينت الديوانة في بلاغ لها، أنه تم تحرير محضري حجز في الغرض وبلغت القيمة الجملية للمحجوز 100 ألف دينار باعتبار وسيلتي النقل.

وفي السياق ذاته تمكنت مصالح الوحدة الأولى للحرس الديواني بتونس بالتنسيق مع مصالح الأمن الوطني اثر تفتيش محل بتونس العاصمة من حجز أكثر من 6 آلاف قطعة من الأحذية والجوارب المهربة التي قدرت قيمتها بـ115 ألف دينار.

كما قامت مصالح الوحدة الثالثة للحرس الديواني بسوسة اثر عمل استعلامي بحجز كميات هامة من الملابس الجاهزة المهربة التي قدرت قيمتها بـ107 ألف دينار وذلك إثر تفتيش إحدى المحلات بالجهة.

وحجزت فرقة الحرس الديواني بالرقاب إثر دورية مراقبة وجولان  كمية من الملابس الجاهزة المهربة بقيمة 40 ألف دينار محملة على متن سيارة قادمة من إحدى مدن الجنوب التونسي.

كما قامت فرقة الحرس الديواني بالقيروان بحجز 1275 علبة سجائر مهربة محملة على متن سيارة على مستوى الطريق الوطنية رقم 2 الرابطة بين القيروان والنفيضة وقدرت قيمة البضاعة المحجوزة بـ38 ألف دينار .