تسع حالات انتحار ومحاولة انتحار في شهر ماي

كشفت منسقة المرصد الاجتماعي التونسي صلب المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية نجلاء عرفة خلال ندوة صحفية عقدت اليوم الأربعاء 15 جوان 2022 عن بعد لتقديم تقرير شهر ماي حول التحركات الاحتجاجية والانتحار والعنف، أنه تم تسجيل 9 حالات انتحار ومحاولة انتحار خلال شهر ماي 2022 وتصدرت كل من ولاية قبلي وصفاقس قائمة الولايات التي شهدت أكبر عدد من حالات الانتحار بحالتي انتحار بكل ولاية.

وشددت عرفة على أن الفئة العمرية الأقل من 15 سنة تصدرت الفئات العمرية في عدد حالات الانتحار ومحاولة الانتحار بحالتي انتحار، مبدية تخوفا من تأزم الوضع خلال الأشهر المقبلة والتي تتزامن مع العطلة الصيفية في ظل غياب الفضاءات الترفيهية والثقافية التي يمكن أن يلجأ اليها الطفل.

وأفادت عرفة بأن حالات الانتحار ومحاولات الانتحار شملت العنصر الرجالي بنسبة 77.8% والعنصر النسائي بـ 22.2% مضيفة ان آليات الانتحار توزعت بين شنقا بنسبة 66.7% وحرقا بالأماكن العامة ب22.22% وبالسلاح الأبيض أو الناري ب11.1%.

وشددت بن عرفة على أن المرصد واجه عدة إشكاليات خلال عمليات رصد حالات الانتحار ومحاولات الانتحار عبر أشهر متتالية باعتبار ضعف التغطية الإعلامية وسياسة الدولة التي تقول بأن التغطية تسهم في تأجيج حالات الانتحار ومحاولات الانتحار قائلة رغم ذلك سجل المرصد ارتفاعا في هذه الحالات خلال ماي 2022.

*هيبة خميري 

يمكنك ايضا قراءة الخبر من المصدر في موقع موزاييك